المنازل الذكية

كيف تعمل المنازل الذكية؟

فهم آلية عمل المنازل الذكية (Smart Homes) هو شيئٌ أساسيٌّ وبالأخص قبل امتلاكك واحدٍ منها. كيف تعمل و ماهي إيجابياتها وسلبياتها. لذلك سنستعرض معكم اليوم عدة مفاهيم واستخدامات لتقنيات المنازل الذكية وماهي المهام المنزلية التي قد تحتاج لتدخل الذكاء الصناعي. في يومنا هذا، قد يسبب الإهمال المنزلي وبالأخص بوجود الأطفال كوارث كبيرة، كاستخدام الطاقة الكهربائية والتدفئة والتكييف أو نظام التهوية. وبالتالي، الحفاظ على نظام الأمن داخل المنزل وحمايته من السرقة والتسلل وغيرها أمور هامّة.

ما المقصود بالمنازل الذكية

هذا السؤال الذي يبدو بسيطًا له العديد من الإجابات المختلفة، باختصار “المنزل الذكي” هو مسكن مجهز بعدد من الأجهزة التي تعمل على أتمتة المهام التي يتعامل معها البشر عادةً. بعض من هذه التجهيزات يكون مدموجًا في هيكل المنزل نفسه، وتتم إضافة البعض الآخر لاحقًا. بالنسبة للبشر، فيتعاملون مع هذه التجهيزات عبر تطبيقات تطبيقات موبايل، أو أوامر صوتية مباشرة أو الأتمتة.

طبعا من المهمّ أن تكون الأجهزة في المنزل الذكي متصلة ببعضها البعض عبر الإنترنت، مما يسمح للمستخدم بالتحكم في وظائف ومهام محددة مثل الوصول الآمن إلى المنزل ودرجة الحرارة والإضاءة والمسرح المنزلي عن بُعد. كما توفر تقنية المنزل الذكي، التي يشار إليها غالبًا باسم أتمتة المنزل أو الدوموتيك (من الكلمة اللاتينية “domus” التي تعني المنزل) لأصحاب المنازل الأمان والراحة. بالنسبة لبعض مالكي المنازل، يمكن أن يكون تحويل المنزل إلى منزل ذكي أمرًا بسيطًا مثل شراء مكبر صوت متصل. بالنسبة للآخرين، يمكن أن يتضمن ربط العديد من المنتجات المختلفة، بما في ذلك مكبرات الصوت والكاميرات وأجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة التلفزيون وأنظمة الأمان والأجهزة والمزيد.

استخدامات وإيجابيات المنزل الذكي

تكاد المهام التي يوفرها المنزل لاتعد ولاتحصى في يومنا هذا مع دخول التقنية الذكية في أدق تفاصيل حياتنا.

المنازل الذكية توفر الطاقة والمال

بالنسبة للكثير من الناس، يتمثل السبب وراء إنشاء منزل ذكي في إمكانية توفير الطاقة والمصروف عبر أنظمة التدفئة وتكييف الهواء. حيث تعمل منظمات الحرارة الذكية، مثل تلك التي تصنعها شركة Nest الفرعية التابعة لشركة Alphabet، على أتمتة عمليات التدفئة والتبريد في المنزل بشكل سريع ودقيق. هذا عادة ما يقلل من فاتورة الكهرباء للمالك. كما يمكن للمنتجات الأخرى مثل المصابيح والأجهزة المتصلة استخدام طاقة أقل عن طريق إيقاف التشغيل عند عدم الاستخدام. ويعد منظم الحرارة أحد الاجزاء الاساسية في المنزل الذكي. إنها تحافظ على منزلك في درجة الحرارة المناسبة دون هدر للطاقة.

ضبط الحرارة الذكي

المنازل الذكية تجعل الحياة أبسط

الراحة هي مفتاح الإبداع في كل شيء وهنا نقصد كل من الراحة النفسية والراحة الجسدية. فكل منا يحاول الحصول على أكبر قدر ممكن منها، لذلك من الواضح أن هذا هو أحد الأسباب الرئيسية للحصول على منزل ذكي. يمكنك البدء بأشياء بسيطة مثل الحصول على مصابيح ذكية. حيث يمكن تشغيل / إيقاف هذه المصابيح باستخدام الأوامر الصوتية، أو اكتشاف المستشعر، أو حتى الجداول الزمنية البسيطة. على الرغم من أن هناك العديد من الأجهزة التي يمكنك الحصول عليها لبدء رحلتك إلى المنزل الذكي، إلا أن الأضواء الذكية تعد أول عملية شراء بالنسبة للكثيرين.

المنازل الذكية تحقق الأمن

بينما يمكنك شراء أنظمة إنذار لحماية منزلك، يمكن أن توفر المنازل الذكية مزيدًا من الأمان. حيث يمكن أن يكون أمن المنزل مرتبطًأ بتجهيزات متعددة منها: الأضواء، والكاميرات، وحتى أجراس الباب. ففي حال كنت في منزلك بمفردك، وهناك شخص ما يجول حول منزلك في محاولة لمعرفة ما إذا كان بإمكانه اقتحام بيتك، في هذه الحالة، امتلاك الأجهزة المذكورة أعلاه قد يخيفه ويحد من إمكانياته.

وهنا يجدر الذكر أن الكاميرات الأمنية الذكية تعتبر عامل حاسم في حماية المنزل وتنبيه صاحبه عن أي شيء مريب يدور حول المنزل.حيث هناك مجموعة متنوعة من الكاميرات الذكية التي تتميز بمواصفات مختلفة كالتحكم عبر الصوت أو تطبيقات الهاتف الذكي.

تسمح هذه المميزات بتخزين مقاطع الفيديو المأخوذة من الكاميرات على الخوادم السحابية.

كامرا المنازل الذكية

التعامل مع المهام المنزلية العادية

إذا كنت تريد أن تأخذ بعض المهام الشاقة للعناية بالمنزل بعيدًا عن يديك، فعليك التوجه إلى الأجهزة الذكية. الجهاز الأكثر وضوحًا هو المكنسة الكهربائية Roomba الروبوتية من iRobot، حيث يعتبر كنس المنزل بالكامل من أكثر وظائف التنظيف إرهاقًا. لحسن الحظ، قامت العديد من الشركات بإتقان صناعة مكانس الروبوت والتي تقوم تقريبًا بكل العمل نيابة عنك. فقط أخبِر مكنسة الروبوت الخاصة بك للقيام بذلك. ومما سبق نستنج أن الأتمتة أمر حيوي في الحفاظ على منزلك نظيفًا مع الحد الأدنى من العمل من جانبك. يضاف الى ذلك بعض لأجهزة التي تملك ذكاءً غير عاديًا، تخيل غسالة تبدأ دورة الغسيل من تلقاء نفسها، أو ثلاجة تطلب الحليب عبر الانترنت عندما تعلم أنه نفذ.

جعل المنزل أكثر تسلية

يمكن لللمنزل الذكي أيضًا أن يبقيك مستمتعًا بطرق جديدة ومثيرة. حيث يمكن للسماعات المتصلة تشغيل الموسيقى وتقديم الأخبار والنتائج الرياضية، ويمكن أن تساعدك أيضًا في التحكم في الأجهزة المتصلة الأخرى. يمكن للأجهزة المتصلة أيضًا العثور على فيلم جيد لمشاهدته، سواء في المنزل أو في دار سينما حقيقية.كما أطلقت أمازون سلسلة السماعات الذكية في عام 2014 مع أول Amazon Echo ومنذ ذلك الحين انفجرت الصناعة. حيث تُشعرُك هذه السماعات وكأنك في المستقبل. ويمكنك استخدام الأوامر الصوتية عادةً مع Amazon Alexa أو Google Assistant لإخبار مكبر الصوت الخاص بك بإعطائك آخر الأخبار، أو التحقق من أحداث التقويم، أو تشغيل أغنيتك المفضلة الجديدة.

شاشات العرض الذكية

ومن الجدير أن نذكر أفضل الشاشات الذكية: Google Nest Hub Max وAmazon Echo Show والمزيد، فإذا كنت تريد جهازًا واحدًا يخبرك بتنبؤات الطقس، وضبط الإنذارات الخاصة بك، و تشغيل جميع أجهزتك المتوافقة الأخرى والقيام بالكثير، فإن الشاشات الذكية تستحق المشاهدة. هو في الأساس مكبر صوت ذكي مزود بشاشة، ولكن هذه الشاشة تجعل من السهل أكثر من أي وقت مضى التحكم في منزلك الذكي وتغيير قوائم التشغيل والقائمة تطول. ويستمر سباق شاشات العرض الذكية في التسارع حيث يتنافس عمالقة التكنولوجيا مثل Google وAmazon لتقديم الأفضل.

أمثلة إضافية عن تقنيات المنزل الذكي

  • استخدام الأقفال الذكية وفاتحات أبواب المرآب، كما يمكن للمستخدمين سماح أو رفض الوصول إلى الزوار. ويمكن للأقفال الذكية أيضًا اكتشاف متى يكون السكان بالقرب منك وتفتح الأبواب لهم.
  • أجهزة استشعار الحركة الذكية: تملك هذه الأجهزة القدرة على تحديد الفرق بين سكان المنزل والضيوف وحتى الحيوانات الأليفة واللصوص. وبمجرد اكتشاف سلوك مشبوه ترسل هذه الأجهزة إشعارًا للسلطات.
  • تعمل المنازل الذكية على أتمتة رعاية الحيوانات الأليفة باستخدام مغذيات متصلة بالأنترنت.
  • نظام الري الذكي الذي يقوم بسقي النباتات المنزلية والمروج عن طريق أجهزة ضبط الوقت المتصلة، حيث لن يتم سقي العشب إلا عند الحاجة وبالكمية الدقيقة من المياه اللازمة.
  • تتوفر أجهزة المطبخ من جميع الأنواع، بما في ذلك آلات صنع القهوة الذكية التي يمكنها تحضير فنجان طازج تلقائيًا في وقت مبرمج، وثلاجات ذكية تتعقب تواريخ انتهاء الصلاحية، وتقوم بعمل قوائم تسوق أو حتى تقوم بإعداد وصفات بناءً على المكونات الموجودة حاليًا، أبطأ طباخات ومحمصات، وفي غرفة الغسيل (الغسالات والمجففات).
  • قد يشعر مراقبو النظام المنزلي، على سبيل المثال، بحدوث ارتفاع في التيار الكهربائي فيتم إيقاف تشغيل الأجهزة أو الشعور بفشل المياه أو تجميد الأنابيب وإيقاف المياه حتى لا يفيض الطابق السفلي، على سبيل المثال.
  • يمكن للمستخدم برمجة باب الكراج الخاص به لفتحه، وإضاءة الأنوار، وتشغيل الموقد وتشغيل مقاطع صوتية محددة لديهم عند وصولهم.
  • يستطيع نظام المنزل الذكي تعلم السلوكيات والتأكد من تبريد المنزل بحلول الوقت الذي يصل فيه أصحاب المنازل إلى المنزل من العمل.

هل الأجهزة المنزلية الذكية موفرة للطاقة؟

لا تكون الأجهزة المنزلية الذكية دائمًا موفرة للطاقة، ولكن يمكن استخدام معظمها بطرق تساعدك على توفير الطاقة. عندما يكون لديك أجهزة منزلية ذكية أو أضواء أو ترموستات ذكي، يمكنك التحكم في وقت وكيفية تشغيلها وإطفائها. لذلك، تتمكن من السيطرة بشكل أكبر على استخدامك للطاقة ومن المرجح أن تغير عادات استهلاكك للطاقة.

سلبيات المنازل الذكية

صحيح أن البيوت الذكية تجلب الراحة والتطور لحياتنا، إلا أن استخدام التقنيات الذكية في منازلنا يتشمل بعض الصعوبات. ربما يمكن تسمية هذه الصعوبات سلبيات المنزل الذكي، ونذكر منها:

  • من عيوب البيوت الذكية مدى تعقيدها حيث يواجه بعض الأشخاص صعوبة في التعامل مع التكنولوجيا أو يتخلون عنها مع الإزعاج الأول.
  • لكي تكون أنظمة التشغيل الآلي للمنزل فعالة حقًا، يجب أن تكون الأجهزة قابلة للتشغيل المتبادل بغض النظر عن الشركة المصنعة. وأن تستخدم نفس البروتوكول أو على الأقل، أنظمة تكميلية.
  • قضية رئيسية أخرى هي أمن المنزل الذكي. حيث وجد تقرير NTT Data Corp أن 80٪ من المستهلكين قلقون بشأن أمان بيانات منازلهم الذكية. فمن المحتمل أن يكون قراصنة الإنترنت قادرين على التسلل إلى جهاز ذكي، فيتكنون من أن يطفئوا الأضواء وأجهزة الإنذار ويفتحون الأبواب، تاركين المنزل أعزل أمام الاقتحام. علاوة على ذلك، يمكن للقراصنة الوصول إلى شبكة مالك المنزل، مما يؤدي إلى هجمات أسوأ أو سرقة البيانات.

كيف تعمل المنازل الذكية؟

في طبيعة الحال ففهم آلية عمل المنزل الذكي، يجب فهم المتطلبات الأساسية، ونذكر منها:

  • اتصال WIFI: مهم جدًا نظرًا لأن جميع الأجهزة المنزلية الذكية تستخدم الإنترنت للتواصل. يمكن أن تضم المنازل الذكية أنظمة لاسلكية أو سلكية، أو كليهما. الأنظمة اللاسلكية أسهل في التثبيت ولكن يمكن أن يكلف عدة آلاف من الدولارات. من ناحية أخرى، تعتبر الأنظمة ذات الأسلاك الصلبة أكثر موثوقية وعادة ما يكون اختراقها أكثر صعوبة.
  • أجهزة منزلية ذكية: وهي أي جهاز إلكتروني يمكن توصيله بنظام المنزل الذكي الخاص بك. والذي يمكنه التفاعل مع الأجهزة الأخرى ،ويمكنه اتخاذ بعض القرارات من تلقاء نفسه. تعتبر أجهزة التلفزيون والمواقد وأنظمة الإنذار وأجراس الأبواب وأبواب المرآب وأجهزة الستريو أمثلة على الأجهزة الذكية.
  • نظام منزل ذكي: لتوصيل الأجهزة مع بعضها ومراقبتها والتحكم بها. ويعتبر هذا النظام  “المحور” للمنزل الذكي. قد يكون هذا النظام في هيئة وحدة الكترونية مثبتة على الحائط أو برنامج يمكن التحك به عبر الإنترنت. يجمع نظام المنزل الذكي المعلومات الفريدة من كل الأجهزة الذكية ويتيح لصاحب المنزل التحكم في جميع أجهزتك في مكانٍ واحدٍ. وهو قادر على استشعار البيانات ومعالجتها والتواصل لاسلكيًا. فهو يجمع بين جميع التطبيقات المختلفة في تطبيق منزل ذكي واحد يمكن لأصحاب المنازل التحكم فيه عن بُعد.

من أمثلة أنظمة المنزل الذكي

من أمثلة المنازل الذكية نذكر: Amazon Echo و Google Home و Insteon Hub Pro و Samsung SmartThings و Wink Hub. يمكن شراء البعض الآخر كمجموعة أدوات منزلية ذكية مجمعة، تُعرف باسم منصة المنزل الذكي.

وفي نهاية المطاف، نذكر بأنه أصبح التعلم الآلي و الذكاء الاصطناعي (AI) شائعين بشكل متزايد في أنظمة المنزل الذكي. مما يسمح لتطبيقات التشغيل الآلي للمنزل بالتكيف مع بيئاتها. مثلاَ، تحتوي الأنظمة التي يتم تنشيطها صوتيًا(مثل Amazon Echo أو Google Home)، على مساعدين افتراضيين يتعلمون تفضيلات وأنماط السكان.

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية