جوجل تخطط للحد من تتبع بيانات مستخدمي تطبيقات أندرويد

جوجل تخطط للحد من تتبع بيانات مستخدمي تطبيقات أندرويد

لا بد أنك قد سمعت بأن شركة جوجل تخطط للحد من تتبع بيانات مستخدمي تطبيقات أندرويد. وذلك بتطوير تدابير خصوصيةٍ جديدةٍ تقوم بإزالة القدرة على تتبع المستخدمين عبر تطبيقات أجهزة أندرويد. مما يجعل الشركات الرقمية المستندة إلى الإعلانات الرقمية كشركة فيسبوك تتعطل كما تعطلت بالفعل بسبب التغييرات التي قدمتها آبل العام الماضي.

إعلان شركة جوجل عن خططها حول حماية خصوصية المستخدمين

صرحت شركة Google أنها ستطلق جهدًا متعدد السنوات لبناء حلولٍ إعلانيةٍ تركز على الخصوصية. والتي بدورها ستحد من تقاسم بيانات المستخدم مع أطرافٍ ثالثة. حيث ستعمل هذه الحلول بدون المعرفات الفردية التي تسمح للمطورين بتتبع نشاط المستخدم عبر تطبيقات الأجهزة المحمولة المختلفة. أو تمكينها من إنشاء إعلاناتٍ مستهدفةٍ بسلوك المستخدم ومصالحه. كما أضافت الشركة أنها أيضًا ستستكشف التقنيات التي من شأنها أن تقلل احتمال جمع بيانات المستخدمين دون علمهم.

والإعلان الذي يأتي كوجود شركة جوجل وغيرها من شركات التكنولوجيا الكبيرة، تواجه التدقيق التنظيمي المتصاعد لشواغل الخصوصية والقضايا الأخرى. فقد كان الضوء على تفاصيل النظام الجديد. كما كان كافيًا لإخراج بعض المستثمرين في الشركات المعتمدة على الإعلان الرقمي المستهدف. بينما انخفضت أسهم بعض الشركات بعد تداول إعلان شركة جوجل، كـ: “Facebook-Parent Meta (FB)”، “Snap (SNAP)”، “Twitter (TWTR)” و”Pinterest (Pins)”. وذلك بعد أن اتخذت هذه الشركات نجاحًا ماليًا في الأشهر الأخيرة بعد تنفيذ شركة Apple للتغييرات في تحديث IOS 14.5 بهدف منح المستخدمين الخصوصية والسيطرة على بياناتهم. ولكن هذا التغيير الذي يمنح المستخدمين خيار إلغاء الاشتراك في التطبيقات التي تتبع سلوكهم ساهم في انخفاض قيمة السوق حتى 200 مليار دولار. وذلك بعد الإعلان عن أرباحٍ في وقتٍ سابق. وقالت شركة Meta أن تغيير تتبع التطبيق من المتوقع أن يكون له تأثير بقيمة 10 مليارات دولار على الأقل هذا العام.

جوجل تخطط للحد من تتبع بيانات مستخدمي تطبيقات أندرويد

ومع ذلك لاحظت جوجل أنها تعتزم العمل مع المطورين لبناء النظام الجديد. وأضافت دون تسمية شركة آبل أنها لن تستغرق نفس “النهج”، نهج إلغاء الاشتراك الذي اتخذه صانع iPhone. مما سيوفر بعض الطمأنينة لشركات التطبيقات وأصحاب الإعلانات. حيث صرح “أنتوني تشافيز”، وهو نائب رئيس إدارة المنتجات لأمن أندرويد والخصوصية. وقال بأنهم يعتقدون أنه دون تقديم مسارٍ بديلٍ للحفاظ على الخصوصية، يمكن أن تكون هذه الأساليب غير فعالة. وقد تؤدي إلى نتائج أكثر سوءً لشركات خصوصية المستخدم ومطوريها. كما أشار تشافيز إلى أن جوجل تخطط لمواصلة دعم نظام التتبع الحالي لمدة عامين على الأقل. بينما سيوفر “إشعارًا كبيرًا” للصناعة حول كيفية عمل التغييرات.

جوجل تخطط للحد من تتبع بيانات مستخدمي تطبيقات أندرويد

وردًا على طلب تعليقٍ حول إعلان شركة جوجل وتأثيره المحتمل على أعمال التوطين. أشار متحدثٌ باسم شركة وسائل الإعلام الاجتماعية إلى تغريدةٍ من قبل “دينيس بوشهايم” وهو نائب رئيس النظم الإيكولوجية للشركة، حيث أوضح أنه يشجع على رؤية هذا النهج التعاوني الجديد طويل الأجل للدعاية الشخصية الواقية من جوجل.

من جهةٍ أخرى، يأتي إعلان شركة جوجل كشركةٍ تعمل على استبدال ملفات تعريف الارتباط من طرف ثالثٍ أيضًا. والتي يمكن استخدامها لتتبع سلوك المستخدمين عبر الويب. بالإضافة إلى وجود حلٍ أكثر تركيزًا على خصوصية متصفح Google Chrome. كما يأتي كجهاتٍ تنظيميةٍ أوروبيةٍ تكسّر ممارسات خصوصية البيانات لشركات التكنولوجيا الكبيرة. حيث أثار المنظمون الأمريكيون والمشرعون مخاوفًا حول عمالقة الإنترنت المهيمنين. والتي تفصل منتجاتهم وخدماتهم الخاصة عن منصاتهم. حيث قالت Google إنها قامت بعدم إعطاء الأولوية لمنتجاتها الإعلانية وتغيير خصوصياتها على الويب، وسوف تفعل الشيء نفسه على أندرويد.

وفي الختام، نرى من هذا الإعلان أن شركة جوجل تدعم خصوصية المستخدمين وستسعى من أجل تحقيقها مهما كان الثمن.

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية